عضو قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان وأمين سرها الشيخ شريف توتيو يهنئ عالمتين لبنانيتين بتكريمهما ومكافأتهما في مقر (اليونسكو) في باريس لجهودهما العلمية.

هنّأ عضو قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان و أمين سرها الشيخ شريف توتيو : تكريم اليونيسكو في مقرها في باريس لعالمتين لبنانيتين هما البروفيسورة «عبلة محيو السباعي» عميدة كلية العلوم الصحية في الجامعة الأمريكية في بيروت التي حصلت على الجائزة تقديراً لأبحاثها الرائدة وجهودها الحثيثة في تحسين شروط الشيخوخة في البلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط، والدكتورة «لورا جوي بولس» في علوم الأعصاب والذكاء الاصطناعي والتي تم مكافأتها لدراستها في ابتكار أدوات من علوم الأعصاب والذكاء الاصطناعي لمساعدة الانسان في اتخاذ قراراته في أوقات الشك.

ولفت الشيخ توتيو: أنّ هذا التكريم الذي نظمته «اليونسكو ومؤسسة لوريال» هو أول لقاء احتفالي لبرنامج «من أجل المرأة في العلم» منذ جائحة كورونا عام 2019، معتبراً: أن اللافت في هذا الأمر عدا عن تكريم ومكافأة 15 باحثة عالمية من الفائزات بالجوائز العالمية للأعوام 2020 و2021 و2022. واللاتي كرست كل فائزة منهن حياتها لمكافحة التحديات الشديدة التي تواجه العالم، وأنّ اللافت أن هذا التكريم المستحق لهما أتى في مثل هذه الأوقات الصعبة والعصيبة وغير المسبوقة التي يمرّ بها وطننا الحبيب لبنان ما يُعطي دفعة معنوية وعلمية وبارقة من الأمل لنا جميعاً رغم الألم الذي يعتصر قلوبنا جراء الحالة المأساوية التي نعيشها، وإنه وياللأسف علماء لبنان ودكاترته وأطباؤه وأساتذته يهاجرون ويكرّمون في الخارج.