بيان إعلامي صادر عن رئيسة مكتب الدفاع في المحكمة الخاصة بلبنان بعد نطق غرفة الاستئناف بحكم تحديد العقوبة في قضية المدعي العام ضد مرعي وعنيسي

لايدسندام، 16 حزيران/يونيو 2022 – بعد نطق غرفة الاستئناف بحكم تحديد العقوبة في قضية المدعي العام ضد عياش وآخرين (STL-11-01) (قضية المدعي العام ضد مرعي وعنيسي)، تود رئيسة مكتب الدفاع في المحكمة الخاصة بلبنان (“المحكمة”)، السيدة دوروتيه لو فرابير دو إيلين، أن تشكر محامي الدفاع وأفرقتهم على العمل الهائل الذي أنجزوه منذ تعيينهم لتمثيل مصالح السيدين مرعي وعنيسي وحقوقهما تمثيلًا فعالًا. وتود أيضًا أن تعرب عن شكرها لجميع محامي الدفاع وأعضاء أفرقتهم الذين قدَّموا مرافعات أمام المحكمة طيلة السنوات السابقة.

وتذكِّر السيدة لو فرابير دو إيلين بالتحديات الكبيرة التي واجهها محامو الدفاع في إطار القضية STL-11-01، ومنها الدفاع عن مصالح المتهمين وحقوقهم في محاكمة غيابية، وحجم ملف القضية وطابعه المعقَّد من حيث الأدلة التقنية.

كذلك، تسلط السيدة لو فرابير دو إيلين الضوء على الدور الأساسي الذي أداه مكتب الدفاع بوصفه جهازًا مستقلًا أُنشئ بموجب النظام الأساسي لحماية حقوق الدفاع. فمكتب الدفاع، الذي يَعُدّ الكثير من الأخصائيين في مجال القانون الجنائي الدولي أن إنشاءه هو من أفضل الممارسات للمؤسسات القضائية المقبلة، قد وفى بمسؤولياته من أجل تعزيز مبدأ التكافؤ مع مكتب المدعي العام وتزويد أفرقة الدفاع بكل ما يلزمها من دعم ومساعدة في المسائل القانونية والمالية واللوجستية.

وعلى صعيد آخر، تؤكد السيدة لو فرابير دو إيلين مجددًا امتنانها للدولة اللبنانية لدعمها عمل الدفاع أمام المحكمة. وفي هذا اليوم الذي اختُتمت فيه إجراءات المحاكمة في القضية STL-11-01، تعرب السيدة لو فرابير دو إيلين أيضًا عن تعاطفها مع المتضررين ومع الشعب اللبناني عمومًا.

وتود السيدة دوروتيه لو فرابير دو إيلين أن تثني، باسم مكتب الدفاع، على جميع الأشخاص الذين عملوا طيلة السنوات الماضية لتقديم المساعدة إلى الدفاع في القضية STL-11-01 والقضايا الأخرى التي نظرت فيها المحكمة، وعلى العاملين في جميع أقسام المحكمة الذين ساهموا في مهمة إحقاق العدالة.