أطلقت بلدية الحازمية يوم الاثنين 13 حزيران 2022 استراتيجيّتها البيئة الهادفة الى تخفيف حجم النفايات العضوية والصلبة

أطلقت بلدية الحازمية يوم الاثنين 13 حزيران 2022 استراتيجيّتها البيئة الهادفة الى تخفيف حجم النفايات العضوية والصلبة ضمن النطاق البلدي، بالتنسيق مع كومبوست بلدي ونضيرة، وتأتي هذه الخطوة على هامش الاحتفال بالعيد الخامس لتأسيس كومبوست بلدي وافتتاح منشأة التسبيخ في الحازمية.

حضر الحفل وزير البيئة د. ناصر ياسين، رئيس اتحاد بلديات ساحل المتن الجنوبي، وعدد من رؤساء المجالس البلدية المجاورة وممثلين عن وزارة الصناعة وحشد من الفعاليات.

هنأ وزير البيئة الشباب الناشط على تفعيل هذه المبادرات الحيوية التي تعنى ببيئة صحيّة للأجيال القادمة، معتبراً أنّ الحل الأمثل لأزمة النفايات هو اللامركزية، منوّهًا بدور بلدية الحازمية في معالجة أزمة النفايات، معتبراً “أنّ التعافي القادم يجب أن يكون أخضرًا، ليس فقط محميات وأشجار، فكل شيء يجب أن يُبنى من جديد، لأن السابق كان فاشلاً، فإذا أردنا أن نبني بلدًا جديدًا، واقتصادًا جديدًا، يجب  أن تتوفّر الطاقات البديلة، والنقل المستدام، والزراعة بطرق مستدامة والأبنية الخضراء؛ فهنا المستقبل وهذا ما نعمل عليه.”

أمّا رئيس مجلس بلدية الحازمية السيد جان الياس الأسمر فشدّد في كلمته على أهمية التعاون في ما بين القطاعين العام والخاص، وتحدّث عن تجربة بلدية الحازمية الرائدة مع مكتب التنمية المحلية واللجان الشبابية التي تمثلت برفع الحاويات العامة واستبدالها بحاويات خاصة لكل مبنى، وتشجيع الفرز في المصدر، وفي هذا السياق توجّه الى الوزارات مطالبًا بخطة توعوية لتشجيع المواطنين على فرز نفاياتهم، لما لذلك من أثر بيئي واجتماعي مميز وتخفيض من فاتورة رفع النفايات التي صارت تمثل عبئًا على البلديات نظراً لارتفاعها. وللمناسبة أعلن عن توسيع التعاون مع كل من كومبوست بلدي ونضيرة ليشمل مختلف شوارع وأحياء المدينة.

تحدّث مدير عام شركة كومبوست بلدي السيد مارك عون عن تاريخ الشركة والتحديات التي اعترضتهم، أما الأستاذ ايلي روحانا (شريك في كومبوست بلدي) فاعتبر هذا المشروع نموذجيًّا ومثالاً رائعًا للتعاون بين القطاعين العام والخاص، ملقيًا الضوء على أهمية الاطار القانوني من أجل دعم المشاريع اللامركزية، وختم كلمته مشيرًا الى توسّع شركة كومبوست بلدي  في الأردن والمملكة العربية السعودية بالاضافة الى التواجد أيضًا في كولومبيا.

كما أعلنت مديرة مشروع يلا ريتورن السيدة لين فراج عن افتتاح فرع جديد في الحازمية لتشجيع المواطنين على الفرز في المصدر، وهو مشروع بيئي أطلقته الشركة الاجتماعية نضيرة.

#الحازمية_صديقة_البيئة