تجمعا الاطباء و الديموقراطي: نلتزم بالإضراب في26 و27 الجاري باستثناء الحالات الطارئة رفضا لسياسات المركزي

بيان صادر عن المكتب الاعلامي المركزي
 في التجمع الوطني الديموقراطي في لبنان

تجمعا الاطباء و الديموقراطي:
نلتزم بالإضراب في26 و27 الجاري باستثناء الحالات الطارئة رفضا لسياسات المركزي

دعا قطاعا الاطباء في تجمع الاطباء في لبنان و التجمع الوطني الديموقراطي في لبنان، الاعضاء و الاصدقاء و المناصرين، الى الالتزام بقرار نقابتي الأطباء في بيروت و طرابلس و نقابة اصحاب المستشفيات الخاصة، لجهة تنفيذ الإضراب والتوقف التام عن العمل بـ26 و27 الجاري باستثناء الحالات الطارئة رفضا لسياسات المصرف المركزي وجمعية أصحاب المصارف بحق المودعين عامة، والاطباء وعاملي و موظفي القطاع الصحي والمستشفيات خاصة.
و في هذا الاطار، اكد التجمع اهمية التفاف جميع الزملاء، حول ادواتهم النقابية، و ترك الاشكالات الخلافية جانبا، مع الحفاظ على تمايز و استقلالية القوى و التجمعات النقابية المختلفة، لأن مواجهة سلطة حيتان المال، المتمثلة بحاكمية مصرف لبنان و الطغمة المالية الحاكمة، تتطلب اقصى درجات الوحدة النضالية، من اجل تحقيق مطالبنا المشروعة، و في مقدمتها الافراج عن اموال المودعين.

الإعلامية بارعة الخليل
نائب الرئيس
و مسؤولة المكتب الاعلامي المركزي
في التجمع الوطني الديموقراطي في لبنان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.